أفادت وكالة سانا بأن وحدات من قوى الأمن الداخلي دخلت اليوم إلى بلدة تلبيسة ومدينة الرستن بريف حمص الشمالي بعد إخلائهما من الإرهابيين.

وذكرت سانا أنه بمشاركة حشود كبيرة من الأهالي رفعت قوى الأمن الداخلي العلم الوطني السوري في مدينة الرستن وبلدة تلبيسة.

وقالت إنه تم صباح اليوم إخراج الدفعة الأخيرة من الإرهابيين غير الراغبين بالتسوية وعائلاتهم من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

المصدر: وكالة سانا