“النباتية (Vegetarianism) .. نظام غذائي يعتمد على النباتات ويستثني أكل اللحوم (بما في ذلك الأسماك، الدجاج، الرخويات وغيرها)، وبعض أنواعه يسمح بأكل بعض منتجات المملكة الحيوانية مثل الحليب، الزبدة، البيض والعسل.

العالم – منوعات 

وتكون أسباب النباتيين أخلاقية في أصلها وإن كانت توجد نسبة منهم أيضا تفعل ذلك لأسباب صحية، حيث توجد دراسات تشير إلى أن النباتيين يتمتعون بصحة أفضل من آكلي اللحوم.

إفطار النباتيون في رمضان

يشهد شهر رمضان استهلاكا كبيرا لقطاع اللحوم والالبان، لاعتماد الصائمين عليه، فقطاع الألبان ومنتجاته من الزبادي والجبن، يشهد زيادة في الاستهلاك بنسبة تبلغ نحو 25% خلال شهر رمضان.

ويتراوح حجم الاستهلاك من اللحوم خلال شهر رمضان، ما بين 70 و100%، ما يعادل نحو 30 ألف طن من اللحوم البلدية والمستوردة، كما نستهلك نحو 120 مليون دجاجة على مدى الشهر، ونحو 70 ألف طن من الفول المدمس، ونستهلك نحو 45 ألف طن من الأسماك.

وذلك وفقًا لعدد من الدراسات والإحصائيات الواردة من الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء وجهاز دعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، وفقًا لتقارير التعبئة والإحصاء، أي ما يوازي نحو 30 مليار جنيه خلال شهر رمضان الكريم على الغذاء، وبمعدل مليار جنيه يوميًا.

ما يفعله النباتيون 

الوضع يختلف للنباتيين، غير المقبلين علي تلك الأنواع من الاطعمة التي يشتهر بها شهر رمضان، ولهذا يواجهوا مشكلة فيما يتعلق بالإفطار سواء داخل آسرهم أو بالمطاعم.

وهو ما تنصح حياله دكتورة لبني عزيز، أخصائي التغذية :"علي النباتين أن يسعوا أن يكون إفطارهم في شهر رمضان يعتمد علي العناصر الغذائية الضرورية للجسم.

وينصح لهم ببدء إفطارهم بالمياه والعصائر بالإضافة إلى التمر، والنباتيون الذين يتناولون الأطعمة النباتية والحليب ومنتجاته.

فيفضل أن يبدأوا بالإفطار على اللبن والتمر، وتناول شوربة الخضار وتناول السلطات لأنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات الضرورية لجسم الإنسان وشرب مالا يقل عن 2 لتر يوميًا، كما يجب أن يشمل بعض البقوليات والفاصولياء لانها تحتوي على البروتينات التي يكون الجسم بحاجة لها".

وطالبت أيضا بضرورة الاهتمام بتناول "الجرير والخس والبروكولي والبامية، واللفت واللوز وبذور السمسم وحليب الصويا المدعم، الحبوب الكاملة والبقوليات والفول السوداني وزبدة الفول السوداني، وحليب الصويا وعصير التفاح والبرتقال والدبس والتين واللوز والخضار ذات الأوراق الخضراء والمكسرات.

وتناول فيتامين (ج) لزيادة معدل امتصاص الحديد من خلال جدار الأمعاء، كل تلك الانواع لابد من زيادتها خلال الشهر الكريم لمدهم بالمواد الموازيه لفوائد اللحوم، ولتعويض نقص البروتين الحيواني ، والمسبب لمرض الأنيميا بسبب نقص الحديد وفيتامين ب، وكذلك نقص الكالسيوم". 

سحور النباتيون 
" السحور يعد الوجبة المثالية للأشخاص النباتيين الخالصين هي البقوليات والفاكهة والخضراوات التي تحتوي على الفيتامينات والعناصر الهامة، وبالاخص الجرجير والخس.

وبصفة عامة، شهر رمضان لابد أن يشمل العديد من البقوليات والمواد الغنية بالالياف الغذائية" ، وتنصح خبيرة التغذية نقص فيتامين D وفيتامين B12 والزنك بتناول المكملات الغذائية والحقن والحبوب الكاملة، و الإكثار من تناول الوجبات الغذائية بين الفطار والسحور.

للتأكد من حصول الجسم على كل ما يحتاجه من المواد البروتينية الضرورية لنمو الأطفال والحوامل والمرضعات، وبالاخص البقوليات والصويا".

النباتيون.. يتحدثون

يقول "محمد.ع"، نباتي منذ عشر اعوام، "الامر مبقاش صعب هناك صفحات بمواقع الفيس بوك ومواقع طبية تقدم أنواع وطرق الاطعمة وازاي نمد جسمنا بكل العناصر".

وأقبل "محمد" علي إتجاه النباتيون لاسباب اخلاقية وصحية، " أضرار اللحوم أكثر من منافعها, وكفاية أمراض الدم والقلب والنقرس، بخلاف أن اللي بيحصل للحيوانات شئ بربري ومعاملة سيئة، ومفيش رحمة في التعامل مع روح، ومع الألم قبل الدبح ، وبرا منظمات حقوق الحيوان بتطالب بالكف عن تجارب الحيوان, و عدم استهلاك اللحوم بهذه الكميات المهوله وعن صيد ها".

وتكشف منه الله أحمد، نباتية، أن "الوضع الآن بمصر أصبح منتشر والنباتي أقرب للدايت، للي عاوز يعيش من غير امراض وسمنه، وبقا في مطاعم جذابة لمأكولات نباتية، تخدم "النباتيين".

وهناك صفحات إلكترونية لمجتمع النباتين للتعريف بفوائد نظام التغذية الخالي من اللحوم، وتروح لمفاهيمها عبر منصات التواصل الاجتماعي، ما يعرف باسم "Vegetarianism" لتحسين الصحة العامة والوقاية من الأمراض".

"رمضان بالنسبة لنا بيمر بسلاسة لاننا مش بنأكل اكل دسم ولا لحوم ولا فراخ ولا اسماك، أنا الفطار بيكون عصير وبقوليات وخضار وأرز او مكرونة، والسحور زبادي ولبن وبقوليات، والخضار والفاكهة من الفطار للسحور، وبنمارس رياضة خلال الفطار ولا نشعر بإجهاد، وأنا وصحابي لينا مطاعم للنباتين معروفة وسطنا، نفطر ونتسحر فيها، وبعض المطاعم أصبحت تستوعب ذلك وأصبح هنا منيو للنباتين وسط وجباتها المتعددة".. تحكي " منه الله".

وكشفت "أهلي كانوا رافضين، وشافوا أن دا هيأثر علي صحتي، ولكن بمرور الوقت سلكوا اسلوب حياتي وبقوا يقبلوا علي الاكلات اللي بعدها من نصائح صفحات الفيس بوك، وبالاخص والدتي التي اصابتها اللحوم بالسمنة والنقرص ومرض القلب".

120