تظاهر الآلاف في العاصمة الارمينية يريفان الاثنين احتجاجا على بقاء رئيس أرمينيا السابق سيرج سركيسيان في السلطة عبر تولي منصب رئيس الوزراء، وتطورت التظاهرات الى مواجهة مع الشرطة أوقعت جرحى.

وقالت مصادر محلية إن “المحتجين حاولوا التوجه الى البرلمان بعد التظاهر في وسط المدينة تلبية لنداء زعيم المعارضة نيكول باتشينيان واغلاق الشوارع الرئيسية ولكن حواجز من الأسلاك الشائكة أعاقت تقدمهم فيما انتشرت الشرطة بكثافة”.

وأضافت المصادر “عندما حاول المتظاهرون العبور بالقوة استخدمت الشرطة قنابل الصوت لتفريقهم فأصيب عدد من الاشخاص بجروح طفيفة بينهم بعض رجال الشرطة”.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية