قال الشيخ عفيف النابلسي إن “إسرائيل تمضي إلى نفي كل ما هو فلسطيني من خلال أعمال الاستيطان وإحلال الصهاينة مكان الفلسطينيين وهدم البيوت والسيطرة على المقدسات في ظل تحيز غربي واضح”.

كلام الشيخ النابلسي جاء الاثنين خلال استقباله الأمين العام لـ”حركة الأمة” الشيخ عبد الله الجبري، حيث جرى البحث في الاوضاع العامة.

وأضاف الشيخ النابلسي ان “تدنيس المسجد الأقصى مرة بعد مرة يشكل وصمة عار على جبين المسلمين العاجزين عن التحرك لوقف هذا المسلسل الإجرامي الذي يقوم به الصهاينة”، وتابع “من المعيب على أمة تبلغ أكثر من مليار إنسان أن تبدو هزيلة ومكبلة اليد أمام هذه الانتهاكات”.

ولفت الشيخ النابلسي الى انه “لأمر مخجل أن يمنع رفع الآذان وتمنع الصلاة في المسجد الذي صلى فيه جميع الأنبياء”، واضاف “أمام هذا التطور الخطير نؤكد على خيار المقاومة في مواجهة أعداء الله والإنسان فليس من طريق نسلكه وقوة نلوذ بها سوى المقاومة لوقف الاعتدءات وإزالة الاحتلال”.

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام